=اللهم اجمع كلمة المسلمين على الحق، وارزقهم من يقودهم إلى رضاك في الدنيا والآخرة، ويرفع راية دينك في الأرض على سائر الأديان. =اللهم انصر عبادك المؤمنين على أعدائك وأعدائهم المعتدين - من اليهود والنصارى والمشركين والمنافقين -وأنزل بهم بأسك وأرنا فيهم عجائب قدرتك. =اللهم اطمس على أموالهم، واشدد على قلوبهم فإنهم قد كفروا بك واعتدوا على عبادك المؤمنين بما أنعمت عليهم، اللهم اجعل ما ينفقونه من أموالهم في الصد عن سبيلك والاعتداء على خلقك، حسرة في قلوبهم إلى يوم يلقونك. =اللهم يا منزل الكتاب ومجري السحاب وهازم الأحزاب، اهزمهم، اللهم أرسل عليهم جندا من جندك الذين لا يعلمهم سواك، واهزمهم كما هزمت الأحزاب قبلهم. =اللهم، شتت شملهم وفرق جمعهم واجعل بأسهم بينهم وأشغلهم بأنفسهم واقتلهم، وأخرجهم من ديار المسلمين مقهورين ذليلين حقيرين، خزايا ندامى موتورين. =اللهم فك أسر المأسورين، وادفع عنهم، وارفع قدرهم، وأعزهم في دنياهم وآخرتهم، وأذل أعداءهم الذين ظلموهم، في الدنيا والآخرة يا قوي يا عزيز يا رب العالمين. =يا من أهلكت قوم نوح وعاد وثمود وصالح وشعيب، وأهلكت فرعون الذي علا في الأرض وقومه، وكل جبار معتد، أهلك كل عنيد وجبار ومعتد وظالم واكف عبادك المسلمين منهم بما شئت. =يا من تقول للشيء كن فيكون، دمر هؤلاء المعتدين الذين علوا في الأرض وأفسدوا فيها وأهلكوا الحرث والنسل، فأنت أعلم بضعفنا وأرحم بنا من أنفسنا، فليس لنا من يدفع عنا سواك يا حي يا قيوم يا رب العالمين. وصلى الله وسلم على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.({قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ (54) وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمْ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ (55) وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (56)}) النور
(018)سافر معي في المشارق والمغارب :: (017)سافر معي في المشارق والمغارب :: (016)سافر معي في المشارق والمغارب (إلى أمستردام) :: (03)قواعد تزكية النفس القاعدة الأولى: إرادة التزكية: :: (02) قواعد مختصرة في تزكية النفس :: (015)سافر معي في المشارق والمغارب :: (01)قواعد مختصرة في تزكية النفوس :: (014)سافر معي في المشارق والمغارب [بلجيكا] :: (013)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع الإسلامي :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


(073)سافر معي في المشارق والمغارب

(073)سافر معي في المشارق والمغارب

السفر براً من فرانكفورت إلى مدينة آخن:

الأربعاء: 13/12/1408 ﻫ ـ 26/7/1998م

كنت اتفقت مع أحد الإخوة الفلسطينيين ـ وهو يملك سيارة خاصة ـ أن يقوم بإيصالي إلى مدينة آخن التي تبعد عن مدينة فرانكفورت إلى الشمال الغربي منها مائة وستين ميلاً، وفيها أسس مسجد بلال الذي يسمى القائمون عليه بـ(الطلائع) ويرأسهم الأستاذ عصام العطار، وكنت أريد أن أجتمع به لإلقاء بعض الأسئلة المتعلقة بالمركز ونشاطه وبشؤون الدعوة، كما جرت عادتي مع زعماء المراكز الإسلامية.

في مدينة آخن

لقاء قصير مع الأستاذ عصام العطار:

وعندما وصلنا استقبلنا الأستاذ عصام ببشاشة ورحب بنا وجلس معنا قليلاً، لأن وقته كان مزحوماً، حيث كان عندهم لقاء عام في اليوم التالي، وطلب منى البقاء للمشاركة في المؤتمر فاعتذرت لارتباطي بمواعيد أخرى، واعتذر الأستاذ عن الإجابة في ذلك الوقت عن الأسئلة [وهي تتعلق ببحث:"البلاغ المبين". انظر: الصورة رقم (36) في ملحق صور ألمانيا الغربية]. لضيق وقته ووعدني ـ وعسى أن يتيسر له الوفاء بوعده ـ أن يرد على الأسئلة ويبعث بها لي على عنواني بالجامعة الإسلامية وقد أخذ صورة منها واستحسنها.[لم يصلني منه شيء إلى هذا التاريخ: 23 جمادى الآخرة من عام: 1419 ﻫ أي بعد مرور 11 عاماً، بل إلى تاريخ مراجعتي هذه وتنسيقي للكتاب في 1من شهر ذي الحجة سنة 1426ﻫ أي بعد 16 سنة، بل إلى هذا التاريخ 1440ه وله عذره لأن مشاغله كثيرة، ويؤسفني أنني لم أتمكن من كتابة هذا البحث مع توفر كثير من مادته].

مما قاله الأستاذ عصام في تلك الجلسة القصيرة التي لا تزيد عن خمس وأربعين دقيقة:
إن دعاة الإسلام المعاصرين وجماعتهم يجب أن يعترفوا أنهم ليسوا على مستوى العصر الذي يعيشون فيه، علماً وعملاً ودعوة، وإن وجد بعض الأفراد القلائل الذين يتصفون بتلك المعاني. وتحدث الأستاذ عن الخلافات الموجودة بين هذه الجماعات.

وقال: إن هذه الخلافات أنهكت المسلمين، وأن الإسلام يغرق وهم يختلفون. وإن من أهم ما يجب أن يتصف به الدعاة الفقه في الدين والوعي والإخلاص... وقال: إن الواجب علينا أن نفقه الشباب المسلم في دينه، وأن نعمق فيه الولاء لله ولرسوله وللمؤمنين ونربطه بالإسلام، لا بأشخاصنا وأن نكون نحن معبراً له يعبر علينا إلى رفع راية الإسلام.

قلت له: هل تظن يا أستاذ أن أسباب هذه الاختلافات ناشئة من أتباع زعماء هذه الجماعات أو من الزعماء أنفسهم؟ فتحدث حديثاً طويلاً لم أستطع منه الحصول على إجابة مقنعة. ثم قلت: لو أن زعماء الحركات الإسلامية حققوا هذا المعنى الذي ذكرت في نفوسهم وفي أتباعهم، لما كان هذا التمزق موجوداً في هذه الجماعات بهذه الصفة التي هم عليها الآن، بسبب الأهواء وحب الزعامات غالباً.

و إنني قد سمعت هذا المعنى من كل زعيم اجتمعت به من زعماء الجماعات الإسلامية، ولكنني لم أره مطبقاً في الواقع إلا ما شاء الله، فلا حول ولا قوة إلا بالله! وقد عدنا إلى مدينة فرانكفورت في نفس الليلة.

معلومات عن المركز الإسلامي في مدينة آخن:

ثم أعطاني الأستاذ عصام كتيباً فيه بعض المعلومات عن مسجد بلال ونشاطه أختصر منه ما تيسر للتعريف بهذا المسجد.

المركز الإسلامي في آخن (AACHEN):

آخن مدينة في أقصى الغرب من ألمانيا الغربية تتوسط الحدود الألمانية الهولندية البلجيكية، وهى مدينة جامعية بالدرجة الأولى لشهرة جامعتها ومعاهدها العلمية العالية. لذا فهي مقصد الطلاب من الجنسيات المختلفة، والمسلمون منهم يشكلون نسبة واضحة، وإلى جانب الطلبة وفدت إلى المنطقة هجرة عمالية منذ الستينات واستوطنت فيها عائلات إسلامية من مختلف الأقطار.
متى أنشئ المركز الإسلامي؟

بدأ التفكير في إنشاء مركز الإسلامي في آخن منذ عام 1377ﻫ 1958م من قبل الطلبة المسلمين، واحتفل بوضع حجر الأساس في عام 1383ﻫ 1964م بمشاركة الجامعة وسفراء البلاد الإسلامية وأعداد وفيرة من الطلبة والخريجين في ألمانيا الغربية وأوربا. تم الفراغ من البناء عام 1386 ﻫ 1967م وجرت توسعة أساسية وضرورية كان الفراغ منها سنة 1399ﻫ 1979م.

من أهداف المركز ونشاطه:

يهدف المركز إلى توثيق عرى الإخوة الإسلامية بين المسلمين ووصلهم بحقيقة الإسلام وتربيتهم عليه وتأهيلهم لحمله على مستوى العصر وحاجاته. ولذا يقوم المركز بالدراسات والبحوث الإسلامية والثقافية العامة ويشجع هذه النشاطات ويتعاون فيها مع أصحاب الفكر والعلم المؤهلين لذلك في المنطقة وخارجها.

كما يهدف المركز إلى تعريف غير المسلمين بالإسلام الحق وتعريفهم بالعالم الإسلامي وواقعه وآماله ومشكلاته وقضاياه، وتعريف المسلمين تعريفاً أفضل بالمجتمع الذي يعيشون فيه من مختلف جوانبه. ينشط المركز لتحقيق أهدافه في إطار المسجد والمركز، بإقامة صلاة الجمعة وسائر الصلوات جماعة في سائر الأوقات، والقيام بإلقاء دروس في اللغة العربية والثقافة الإسلامية وتفسير القرآن وعلوم الحديث والسيرة والفقه الإسلامي والأصول والعلوم الإسلامية الأخرى.

ومن أجلِّ أهداف المركز العناية بالمرأة المسلمة والمحافظة على البيت المسلم، وكذلك العناية بالطلاب والخريجين والعمال وعائلاتهم ومساعدتهم في التكيف الإيجابي السليم مع ظروفهم الجديدة ومواجهة مشكلاتهم الناشئة وتعليم أبنائهم وتربيتهم التربية الصالحة.

وتبذل في المركز جهود كبيرة لتعليم أبناء المسلمين من مختلف الجنسيات القرآن الكريم واللغة العربية والعقائد والفقه والآداب الإسلامية، ويقوم المركز بإحضار الأطفال وإعادتهم إلى بيوتهم بواسطة حافلات أعدت خصيصاً لهذه المهمة الجليلة، كما يوفر لهم وسائل التسلية البريئة والتوجيه الإسلامي من خلال الاحتفالات والمسرحيات الإسلامية الهادفة والرحلات والمخيمات.


ويولي المركز عناية خاصة بالشبيبة ويعقد لهم لقاءات أسبوعية خاصة تشتمل على برامج ثقافية ورياضية واجتماعية، كما يقيم لهم عدداً من المخيمات في السنة للعيش في جو إسلامي أخوي تربوي. ويشارك في الندوة الشهرية التي يعقدها المركز في يومي السبت والأحد الأخيرين من كل شهر أعداد وفيرة من الطلاب والخريجين والعمال المسلمين وعائلاتهم من مختلف الجنسيات، حيث تتوفر الإقامة والمبيت في المسجد في جو من الأخوة الإسلامية مع برامج ثقافية خاصة بالشباب والنساء والأطفال.

ويلقى المسلمون الألمان من المركز العناية الجيدة ويعقدون فيه بعض لقاءاتهم السنوية الثقافية والاجتماعية، كما يساهمون في كثير من نشاطاته المختلفة. ويقوم المركز بإصدار مواقيت الصلاة لكافة المدن الأوربية، بالاستعانة بالحاسب الآلي (الكمبيوتر) استناداً لمقررات ندوة علماء الشريعة والفلك المنعقد في لندن عام 1404ﻫ ووفقاً لقرار مجلس المجمع الفقهي الإسلامي المنعقد في شهر رجب 1406ﻫ في مكة المكرمة، ويرسلها دورياً إلى المؤسسات والجمعيات والأفراد والسفارات العربية والإسلامية.

ويصدر المركز برنامجاً ثقافياً يطبق في عدد كبير من الاتحادات والجمعيات الإسلامية في ألمانيا وعدد من الدول الأوربية الأخرى، وهو برنامج ثقافي واقعي مرحلي مشترك يهدف إلى أن يكون الشباب المسلم أوثق صلة بالله سبحانه وأحسن معرفة بالإسلام وتطبيقاً له، وأفضل فهماً للعالم والعصر الذي يعيش فيه، وأكثر قدرة على العمل النافع الذي يرضى به ربه ويخدم به أمته وبلاده وسائر البشر، ويحقق به أهدافه السامية على المستوى المطلوب.

ومن أهداف المركز الثقافية نقل الكتب والدراسات والأبحاث الإسلامية المفيدة إلى اللغات الأوربية وكتابة الأبحاث الضرورية عن الإسلام في هذه اللغات والقيام بنشرها بالطرق المناسبة ليحصل بها أكبر ما يكون من النفع.

ويهدف المركز كذلك لتكوين مكتبة للدراسات الإسلامية على مستوى حاجة الدارسين المسلمين والغربيين للإسلام وحضارته وللعالم الإسلامي، كما يعد العدة اللازمة لإصدار مجلة فكرية علمية فصلية باللغة الألمانية.

وتجرى في المركز الإسلامي في آخن عقود الزواج الشرعية ويتم الاحتفال بها في إطار إسلامي بهيج، كما يقوم المركز بالإشراف على تجهيز ودفن موتى المسلمين في المقبرة الإسلامية في آخن وفق الأصول الشرعية، كما يقوم المركز بمراقبة الذبح في بعض المجازر الأوربية بحيث يكون مستوفياً للشروط الشرعية، وذلك بناء على طلب بعض الدول الإسلامية المستوردة للحم. وللمركز مشاريع توسعة على أرض مجاورة تمتلكها الجامعة يؤمل شراؤها منها. انتهى. والحقيقة أن نشاط المركز منظم يهتم المسئولون عنه بالتربية والتعليم والدعوة والأولويات، عن وعي وإدراك ومثابرة ونفعه في تلك المجالات واضح.




السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

9997988

عداد الصفحات العام

185

عداد الصفحات اليومي