{لا تَجِدُ قَوْماً يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَلَوْ كَانُوا آبَاءَهُمْ أَوْ أَبْنَاءَهُمْ أَوْ إِخْوَانَهُمْ أَوْ عَشِيرَتَهُمْ أُوْلَئِكَ كَتَبَ فِي قُلُوبِهِمْ الإِيمَانَ وَأَيَّدَهُمْ بِرُوحٍ مِنْهُ وَيُدْخِلُهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ أُوْلَئِكَ حِزْبُ اللَّهِ أَلا إِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمْ الْمُفْلِحُونَ (22)} [المجادلة]
(01)سافر معي في المشارق والمغارب :: (026)سافر معي في المشارق والمغارب :: (025)سافر معي في المشارق والمغارب :: (024)سافر معي في المشارق والمغارب :: (023)سافر معي في المشارق والمغارب :: (022)سافر معي في المشارق والمغارب :: (021)سافر معي في المشارق والمغارب :: (020)سافر معي في المشارق والمغارب :: (019)سافر معي في المشارق والمغاري :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


(023)سافر معي في المشارق والمغارب

(023)سافر معي في المشارق والمغارب

معلومات عن الرابطة:

متى أنشئت الرابطة الإسلامية في فنلندا؟ قالا: في هذا العام 1978م في شهر فبراير. عدد أعضاء الجمعية حالياً مائتان تقريباً. والذين بعثوا ببطاقات العضوية أقل من مائة. ومجلس الإدارة مكون من تسعة
أشخاص وهم:

الدكتور أحمد عطية : رئيس مجلس الإدارة.
الدكتور يحيى المحجري : نائب رئيس مجلس الإدارة.
الدكتور فتحي خضر : سكرتير المجلس.
المهندس بهي الدين محسن : أمين الصندوق.
الدكتور محمد أحمد : عضو أساسي.
الأخ ميكوتيلا رانتا : عضو أساسي.
الأخ أحمد فهيم السعيد : عضو أساسي.
الأخ محمد مفنوج : عضو احتياطي.
الأخ نسيم أحمد : عضو احتياطي.
الجمعية بلا مقر.


من اليمين الكاتب، الأخ محمد مصطفى، والأخ يحيى المحجري

والمشكلة التي يواجهها الإخوة عدم وجود مقر يزاولون فيه نشاطهم من الاجتماعات والندوات وتعليم الأولاد، ولقاءاتهم الآن تتم في بعض المطاعم أو المكاتب، والأخ ميكوتيلا رانتا هو مسلم فنلندي الأصل، درس اللاهوت والفلسفة الإسلامية ودرس في الأزهر ثلاث سنوات، ويتكلم العربية الفصحى، وهو مسلم قوي يتحدث عن الإسلام بكل اعتزاز.


مسجد الرابطة الإسلامية

وجدتُ للرابطة موقعاً على الإنترنت يدل على أنها خطت خطوات جيدة ولهم بعض المنشآت لها صور في الموقع، وسيأتي ملحق في آخر الكتاب خاص بها وهذه روابط في موقعها: [حذفت الروابط لأنها لم تعد تعمل] وقال الإخوة: إنه توجد أربعون امرأة مسلمة من أصل فنلندي، ويتمنى المسلمون هنا لو تقام لهم دورة خاصة بفنلندا أو بالاشتراك مع السويد، أو لكل المسلمين في الدول الإسكندنافية.

مشكلات كبيرة يشكو منها أهل البلد، وحلها في الإسلام:

بحثت بعد فترة من رجوعي إلى المملكة، في الإنترنت عن نشاط الرابطة، فوجدتها قد تطورت، وهذا مسجدهم الذي لم يكن له وجود بحثت بعد فترة من رجوعي إلى المملكة، في الإنترنت عن نشاط الرابطة، كما وجدتهم قد بنوا مدرسة يدرس فيها أبناؤهم، وهي الصورة الآتية:





المدرسة العربية التابعة للرابطة الإسلامية

وقد أصدر وزير المعارف الفنلدي، قرارا بالعتراف بالرابطة، وسيأتي وعندما كان وزيراً للداخلية وجد أن نصف وقت الشرطة يضيع في مشكلات الكحول، واكتشف أن نصف ميزانية المستشفيات تنفق على أمراض مرتبطة بشرب الكحول. ودعا إلى إعادة النظر في السياسة الكحولية في الدولة.

وكتبت امرأة فنلندية بحثاً بينت فيه أن المرأة الأوربية لم تأخذ كثيراً من الحقوق إلا بعد أن أخذتها المرأة المسلمة منذ زمن بعيد. وطلب الإخوة أن تُبعث لهم كتب ومراجع إسلامية باللغة العربية، وقالوا: إن الأوربي في حاجة إلى كتب موجهة إليه تعرفه بالإسلام وبحلوله للمشكلات التي يعاني منها.
وقد يسرت الشبكة العالمية بعد ذلك ما يطلب من مراجع، حاجتهم بالكتب وغيرها.


اعتراف الحكومة الفنلندية بالرابطة رسمياً:
هذا، وقد اعترفت الحكومة الفنلندية بالرابطة الإسلامية وصدر قرار من وزارة التعليم في فنلندا بإدراج الرابطة وأعضاء مجلس إدارتها في سجل الهيئات الدينية.
ووزارة التعليم هي المسؤولة عن الهيئات الدينية.
وكان نظام الرابطة مرافقاً لقرار وزارة التعليم.
وقد أعطاني الإخوة صورة من الترجمة العربية للنظام والقرار هذا نصها:
"قرار وزارة التعليم بشأن إدراج الرابطة الإسلامية بفنلندا بسجل الهيئات الدينية صادر في هلسنكي بتاريخ 20 فبراير شباط سنة 1987م.
تلقت الوزارة طلباً موقعاً من الدكتور أحمد عطية و19 شخصاً آخر، ذكروا جميعاً مقار إقامتهم، وكذا مهنهم، وأعلنوا أنهم سيؤسسون رابطة دينية باسم الرابطة الإسلامية بفنلندا، وذلك طبقاً لأحكام المادة رقم 13 من قانون الحريات الدينية، وأن مقر الرابطة هو في مدينة هلسنكي، وقد أرفق بالطلب شرح للعقيدة الدينية للرابطة، وكذا أسلوب ممارسة شعائرها، كما أرفق كذلك القانون الأساسي المعتمد للرابطة وبيان ذلك على النحو التالي:
العقيدة الدينية:
الإيمان بوحدانية الله، والإيمان بملائكته، وبكتبه وبرسله، وباليوم الآخر، وبأن محمداً r رسول الله.
أسلوب ممارسة الشعائر الدينية:
ممارسة المبادئ الإسلامية تعليمها والتعريف بها.
عبادة الله طبقا لأحكام القرآن الكريم والسنة المحمدية.
إخراج الزكاة السنوية للفقراء والمحتاجين.
صيام شهر رمضان كل عام.
الحج إلى بيت الله بمكة وذلك لمن استطاع إليه سبيلاً.

القانون الأساسي للرابطة.
مادة (1) اسم الرابطة: هو: "الرابطة الإسلامية بفنلندا" ومقرها مدينة هلسنكي.
مادة (2) الهدف وأوجه النشاط: هدف الرابطة هو أن توفر لأعضائها ولأبنائهم إمكانات ممارسة شعائرهم الدينية، وكذا تسهيل ممارستهم الجماعية لهذه الشعائر وكذا العمل على رعاية وتحقيق مراميهم الدينية بالوسائل الملائمة ولغات الرابطة هي اللغة الفنلندية واللغة العربية، ومع هذا يحق لكافة الأعضاء استخدام اللغة التي يجيدونها أكثر.
وللرابطة حق تنظيم الندوات بهدف نشر تعاليم الإسلام وممارسة شعائره.
مادة (3) الأعضاء: يشترط في عضو الرابطة أن يكون من المسلمين المقيمين في فنلندا وأن يوافق مجلس الإدارة على طلب عضويته، وللعضو حق الاستقالة من عضوية الرابطة، وذلك بطريق الكتابة إلى مجلس الإدارة، ولمجلس الإدارة حق فصل العضو الذي يتسبب في الإضرار بسمعة الرابطة.
مادة (4) مجلس الإدارة: يتولى أمور الرابطة مجلس إدارة يتم انتخابه في اجتماع الجمعية العمومية السنوية، ولمدة عام كامل، ويتكون مجلس الإدارة من رئيس للمجلس ونائب له، يقومان أيضا بمهام رئيس ونائب رئيس الرابطة بالإضافة إلى سكرتير وأمين للصندوق وثلاثة أعضاء أساسيين، وعضوين احتياطيين.
ويشترط في أعضاء المجلس أن يكونوا من حاملي الجنسية الفنلندية.




السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

10249895

عداد الصفحات العام

815

عداد الصفحات اليومي