﴿وَمِنَ ٱلنَّاسِ مَن یُعۡجِبُكَ قَوۡلُهُۥ فِی ٱلۡحَیَوٰةِ ٱلدُّنۡیَا وَیُشۡهِدُ ٱللَّهَ عَلَىٰ مَا فِی قَلۡبِهِۦ وَهُوَ أَلَدُّ ٱلۡخِصَامِ﴾ [البقرة ٢٠٤]﴿وَإِذَا تَوَلَّىٰ سَعَىٰ فِی ٱلۡأَرۡضِ لِیُفۡسِدَ فِیهَا وَیُهۡلِكَ ٱلۡحَرۡثَ وَٱلنَّسۡلَۚ وَٱللَّهُ لَا یُحِبُّ ٱلۡفَسَادَ﴾ [البقرة ٢٠٥] ﴿وَإِذَا قِیلَ لَهُ ٱتَّقِ ٱللَّهَ أَخَذَتۡهُ ٱلۡعِزَّةُ بِٱلۡإِثۡمِۚ فَحَسۡبُهُۥ جَهَنَّمُۖ وَلَبِئۡسَ ٱلۡمِهَادُ﴾ [البقرة ٢٠٦]
(014) قواعد في تزكية النفوس :: (042) سافر معي في المشارق والمغارب :: (041) سافر معي في المشارق والمغار :: (016)ثبات هذا الدين واستعصاؤه على أعدائه :: (015) ثبات هذا الدين واستعصاؤه على أعدائه :: (040) سافر معي في المشارق والمغارب :: (013) حلقات قواعد في تزكية النفوس :: (012) قواعد في تزكية النفوس :: (011) قواعد في التزكية :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


(035) سافر معي في المشارق والمغارب

(035) سافر معي في المشارق والمغارب

اجتماع وداع لزيارة نيوزيلندا في مدينة أوكلند:

وصلنا إلى المسجد فوجدنا أعضاء الجمعية مجتمعين، فصلينا العشاء، وبعد الصلاة ألقى الدكتور جعفر
كلمة مضمونها: شمول الدين ومفهوم العبادة والتمسك بالنصوص في الإسلام، ثم فتح باب الأسئلة فحصلت مناقشات طويلة كانت أغلبها حول الشيعة وموقفهم من الصحابة وعصمة الأئمة، وبعد انتهاء المناقشة ودعنا الإخوة وتفرقوا.

خير ما تقدمونه للمسلمين: عالم يتكلم الإنجليزية بطلاقة:

دعانا الأخ ضرار اليتيم لتناول طعام العشاء في منزله، واجتمعنا في منزله بالأخ السوري محمد خالد عميرة، الذي ولد في دمشق ودرس المراحل الأولى فيها ودرس الجامعة في الأزهر كلية الهندسة في سنة 1965م ـ 1970م، دخل الجيش السوري سنة 1974م وهاجر إلى نيوزيلندا وقال: إنه أول عربي هاجر إلى هذه المدينة، وسبب الهجرة ما علم من الاضطهاد في بلده للسنيين ـ كما قال ـ وإنما هاجر إلى نيوزيلندا لأنها أول بلد أذن له بالهجرة إليه، مع أنه قدَّم لعدة بلدان في الشرق والغرب طلب الهجرة إليها. تزوج نيوزيلندية مسيحية وأسلمت.

قال الأخ محمد: إنه أول من صمم كمبيوتر في نيوزيلندا لشركة يابانية منذ ثمان سنين، والشركة هي "أكاي" وقد كافأته بمائة وخمسين ألف دولار. وقد ترك الوظيفة من ستة أسابيع وأسس سوبر ماركت، ليرتاح من عمل الكومبيوتر المجهد لمدة سنتين ثم يعود إليه.

قال الأخ محمد: إن أهم ما تقدمون لنا هو شيخ عالم يتكلم اللغة الإنجليزية بطلاقة، وقال: إنني مستعد لدفع نصف راتبه على حسابي الخاص. وقد جاءت لجنة سعودية منذ ست سنوات وشرحت لهم الوضع، وألححت في طلب إسعافنا بشيخ عالم، ولكنهم ساعدوا بمال ولم يساعدوا بعالم. وقال: إن المسلمين هنا قليلون، ولكنهم من أقوى الجاليات الموجودة والمسيحيون عندهم كل شيء مادي، ولكن حياتهم فارغة يحتاجون إلى من يملأها بالعقيدة ـ وقد طعن بعض المسيحيين في الإسلام ولم يجدوا من يرد عليهم.
وبعد تناول العشاء رجعنا إلى الفندق في وقت متأخر من الليل مع العلم أننا سنسافر غدا مبكرين.

الثلاثاء 25/10/1404ﻫ

تاه الدليل!

جاءنا الأخ ضرار في الساعة السادسة إلا ربعاً صباحاً ـ وكان هذا اليوم من الأيام التي لم نتمكن فيها من قراءة وردنا، حاسبنا الفندق وذهبنا إلى المطار وقد تعثر سيرنا في المدينة، لأن الدليل "وهو ضرار" قد تاه، لعدم ضبطه الطريق إلى المطار، مما جعلنا نشرق ونغرب كما يحصل ذلك لأهل المشارق والمغارب، ثم اهتدينا إلى الطريق، ووصلنا المطار فأكملنا إجراءات السفر بسهولة.

في مطار أوكلاند:

وقد ودَّعَنا الأخ ضرار حيث دخلنا في ممر الطائرة من القاعة وأقلعت بنا الطائرة في الساعة السابعة والنصف من مطار أوكلاند إلى مطار مالبورن في أستراليا.

نتائج زيارة نيوزيلندا:

إن نيوزيلندا لم تكن في حسباننا زيارتها، ولكن عندما اقتربنا منها ـ في الجزء الجنوبي الشرقي من أستراليا، والجزء الجنوبي الشرقي المأهول بالسكان من الكوكب الأرضي ـ وسمعنا أن هناك مشكلات من نوع آخر فيها، هذا النوع هو انقسام المسلمين من أهل السنة إلى من يريد الثبات على عقيدة أهل السنة، وإلى من استهواه أعداء أهل السنة إلى الوقوف ضد السنة والميل إلى عقيدة الشيعة، ومناصرة الروافض علناً وبدون خجل.

فكرنا عندئذ في زيارة نيوزيلندا ولو لوقت قصير، لعلنا نبين لمن يريد الحق ما يعيده إلى صوابه وننقذه من أن يقع في شراك الرفض ومعاداة أصحاب الرسول ، وقد شجعنا على ذلك بعض الإخوة الغيورين الذين كانت عندهم تفاصيل عن هذا الأمر، فحاولنا وعزمنا على السفر إلى نيوزيلندا ويسر الله الإجراءات كلها وتم سفرنا.


يغلب على المسلمين أسلوب جماعة التبليغ:

إن الجماعات الموجودة في نيوزيلندا يغلب عليها طابع جماعة التبليغ، وفي ولنجتون يوجد بعض الطلاب الماليزيين الذين ينتمون إلى دار الأرقم [يراجع لمعرفة هذه الجماعة الكتاب الخاص بماليزيا، من سلسلة: (في المشارق والمغارب) ].

وهي جماعة كنت أظنها تابعة لجماعة التبليغ، ولكن بمناقشتهم اتضح أن لهم منهجاً آخر، والذي يظهر أن منهجهم خليط من منهج جماعة التبليغ وبعض الطرق الصوفية مع شيء من العناية بالشؤون السياسية، ولكن هذا الاختلاف في المناهج لم يكن سبباً رئيسياً في الخلاف، إذ أن التبليغيين عندهم مرونة يختلطون بكل الناس وبكل الفئات، ويدعون إلى تنفيذ فكرتهم بهدوء واتزان، لا يخاصمون من يخالفهم، بل إن استفادوا منه أي فائدة سروا بذلك، وإن ابتعد عنهم تركوه وشأنه، وغير التبليغيين لم نجد عندهم أي مبدأ يعادون من خالفهم فيه من المسلمين وإن وُجِدتْ خلافات نظرية أو سياسية، فهي كغيرها من الخلافات الموجودة بين الجماعات في البلدان الأخرى.

لكن قاصمة الظهر التي رأيناها في نيوزيلندا ـ وهي أوضح في أوكلاند ـ هي تلك الحملة الرافضية الشرسة التي جندت لها إيران علماء من الشيعة على مستوى غير عادي، وزودتهم بإمكانات مادية يستطيعون أن يقوموا بدعوتهم دون عائق.

خطوات الرافضة لتضليل أهل السنة:

الخطوة الأولى: إلهاب عواطف المسلمين ومشاعرهم بحب آل البيت [وهو أهم وسائلهم التي يضللون الناس بعقائدهم]. ومَن مِن المسلمين لا يحب آل بيت رسول الله ؟!.

الخطوة الثانية: التساؤل عن حكم من يكره أهل بيت رسول الله  ويعاديهم ويحاربهم؟ فترتفع عواطف المسلمين الجهال الذين لا يدرون عن الخطوة التالية ويقولون: إنه لا يبغضهم رجل في قلبه إيمان.

الخطوة الثالثة: دعوى أن أبا بكر وعمر وعثمان وكل الصحابة ـ غير أهل البيت وعدد قليل من غيرهم ـ هم أعداء لعلي وأبنائه! ويأخذون في سرد الأكاذيب الملفقة ويحكونها على أنها علم ثابت، فيبغضون إلى المسلمين العوام أصحاب رسول الله ، ويقولون: أن من كره آل الرسول  فهو من أهل النار!. وأبو بكر وعمر ومن تبعهما يكرهون أهل البيت، وبذلك ينسفون من قلوب المسلمين الجهلة حب أصحاب رسول الله .!

الخطوة الرابعة: غرس كراهة أئمة السنة، مثل الإمام أبي حنيفة والإمام مالك والإمام الشافعي والإمام أحمد، وغيرهم من علماء السنة، رحمهم الله، لأنهم من أعداء أهل بيت رسول الله ، ويتبع ذلك تحذيرهم من منهجهم السني الصحيح، الذي هو منهج أصحاب رسول الله ، فيقولون لهم: أيُّ الأئمة أحق بالاتباع هؤلاء أم أئمة أهل بيت رسول الله  الذين لم تعترف بهم مذاهب أهل السنة وجعلوهم نسياً منسيا، كالإمام جعفر الصادق؟!.

الخطوة الخامسة: الهجوم العنيف على من بقي من علماء المسلمين من أتباع أولئك الأئمة حجر عثرة في طريقهم بفكره وعلمه وقوة حجته، كالإمام ابن تيمية رحمه الله الذي لم يكشف أحد عوار القوم مثله، ومن تبعه من تلاميذه كابن القيم والإمام ابن كثير، ومن جاء بعده كمحمد بن عبد الوهاب. و ما وزن هؤلاء في جانب أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأئمة أهل السنة الكبار الذين قد حكموا عليهم بالكفر؟ فيأخذون في سب ابن تيمية وتنفير الناس منه ومن تلاميذه، حتى إذا سمع أولئك الجهال من يذكر ابن تيمية أو أتباعه عرفوا أنه من أشد مبغضي أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فلا يأخذون عنه شيئاً.

الخطوة السادسة: تكفير حكام الشعوب الإسلامية من غير أهل الرفض، إضافة إلى وصفهم بأنهم إذناب لأمريكا وبريطانيا وفرنسا، وليس القصد من ذلك المكايدات السياسية لأولئك فقط، وإنما القصد قطع الطريق على دعوة كل داع يأتي من هذه البلدان وتنفير الناس منهم، ليخلو الجو لدعوتهم، لأنهم هم مبرءون من اتباع الحكومات الشرقية والغربية في زعمهم ـ ويدللون على ذلك بوقوفهم ضد روسيا وأمريكا وضد الحكام القوميين العرب، والجهلة المساكين يأخذون ذلك منهم قضية مسلمة، إلا من كشف له خداعهم وهم الكثرة إلى الآن والحمد لله. [وقد فضحهم الله بتواطئهم مع قادة أمريكا المعتدين وتعاونهم معهم لاحتلال العراق وقتل كل من قاوم الاحتلال الأمريكي من أهل السنة].






السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

12512260

عداد الصفحات العام

1688

عداد الصفحات اليومي