=اللهم اجمع كلمة المسلمين على الحق، وارزقهم من يقودهم إلى رضاك في الدنيا والآخرة، ويرفع راية دينك في الأرض على سائر الأديان. =اللهم انصر عبادك المؤمنين على أعدائك وأعدائهم المعتدين - من اليهود والنصارى والمشركين والمنافقين -وأنزل بهم بأسك وأرنا فيهم عجائب قدرتك. =اللهم اطمس على أموالهم، واشدد على قلوبهم فإنهم قد كفروا بك واعتدوا على عبادك المؤمنين بما أنعمت عليهم، اللهم اجعل ما ينفقونه من أموالهم في الصد عن سبيلك والاعتداء على خلقك، حسرة في قلوبهم إلى يوم يلقونك. =اللهم يا منزل الكتاب ومجري السحاب وهازم الأحزاب، اهزمهم، اللهم أرسل عليهم جندا من جندك الذين لا يعلمهم سواك، واهزمهم كما هزمت الأحزاب قبلهم. =اللهم، شتت شملهم وفرق جمعهم واجعل بأسهم بينهم وأشغلهم بأنفسهم واقتلهم، وأخرجهم من ديار المسلمين مقهورين ذليلين حقيرين، خزايا ندامى موتورين. =اللهم فك أسر المأسورين، وادفع عنهم، وارفع قدرهم، وأعزهم في دنياهم وآخرتهم، وأذل أعداءهم الذين ظلموهم، في الدنيا والآخرة يا قوي يا عزيز يا رب العالمين. =يا من أهلكت قوم نوح وعاد وثمود وصالح وشعيب، وأهلكت فرعون الذي علا في الأرض وقومه، وكل جبار معتد، أهلك كل عنيد وجبار ومعتد وظالم واكف عبادك المسلمين منهم بما شئت. =يا من تقول للشيء كن فيكون، دمر هؤلاء المعتدين الذين علوا في الأرض وأفسدوا فيها وأهلكوا الحرث والنسل، فأنت أعلم بضعفنا وأرحم بنا من أنفسنا، فليس لنا من يدفع عنا سواك يا حي يا قيوم يا رب العالمين. وصلى الله وسلم على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.({قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ (54) وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمْ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ (55) وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (56)}) النور
(042)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع الإسلامي :: (039)سافر معي في المشارق والمغارب :: (041)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع الإسلامي :: (040)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع اإسلامي :: (038)سافر معي في المشارق والمغارب :: (037)سافر معي في المشارق والمغارب :: (039)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع الإسلامي :: (036)سافر معي في المشارق والمغارب :: (038)أثر التربية الإسلامية في أمن المجتمع الإسلامي :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


(018)سافر معي في المشارق والمغارب

(018)سافر معي في المشارق والمغارب

الاجتماع في الفندق مساء ببعض زعماء الجمعيات الإسلامية:

كنا بذلنا جهدنا في زيارة كنا قد بذلنا جهدنا في زيارة كل الجمعيات التي قدرنا على زيارتها سواء ما كان منها منضماً إلى الاتحاد، وما لم تكن انضمت، وحرصنا كل الحرص أن لا نغادر أي بلد نزلنا به إلا بعد أن نلتقي تلك الجمعيات التي توجد فيه، على الرغم من أن بعض المسؤولين عن وضع برنامج لزيارتنا قد لا يذكرون بعضاً من تلك الجمعيات ولكن كنا نسأل حتى نحصل على أسماء الجمعيات ونطلب زيارتها.

ولما لم نتمكن من زيارة كل الجمعيات فقد طلبنا من بعض الإخوان أن يتصلوا بزعماء الجمعيات التي لم نتمكن من زيارتها، ليقابلونا كلهم في الفندق نظراً لضيق الوقت وعزمنا على السفر غداً، فاجتمعنا بزعماء الجمعيات الآتية:

الجمعية الإسلامية القبرصية:

ومقرها في كافتون هل ـ أي جبل كافتون ـ وهي منطقة في مالبورن ـ رقم المنزل 332 شارع كوتسيريد.
أسست سنة 1976م. عدد أعضاء اللجنة التنفيذية 12. عدد المشتركين ماليا 330. عدد الأسر المستفيدة من الجمعية 25 ألف ـ وكلهم قبارصة ـ .

رئيس الجمعية: حسن دلال. نائب رئيس الجمعية: صدقي عارف. الأمين العام: حسن دنس ـ ودنس معناها بحر وليس ما يراد منها في العربية ـ ولا الإنجليزية. أمين الصندوق: مصطفى فولدار. عدد الذين يقدمون تبرعات ـ غير الاشتراكات ـ ألف عضو.

ومن نشاطهم إقامة صلاة الجمعة ـ والاحتفال بالأعياد الإسلامية، ويتوقعون أن يأتيهم إمام من قبرص يصلي بهم الجماعة، ويدرس أولادهم. لا توجد عندهم مدرسة للأطفال، وأولادهم يدرسون في المدارس الحكومية. ويقوم بعض من لديه شيء من الثقافة الإسلامية بتعليمهم الصلاة.

اشتروا أرضاً تبعد عشرة كيلومترات من مكتب البريد في مالبورن وثمنها مائة وثمانون ألف دولار،
ومساحتها 20 ألف متر مربع، جمعت قيمتها من المشتركين ومن رابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة، ومن الكويت.

يوجد قبارصة ليسوا مشتركين معهم، ويرون أن بعد المسافات بينهم منعهم من التجمع في جمعية واحدة. ويوجد في المنطقة التي شروا الأرض فيها ما بين ثمانية و عشرة آلاف شخص من جماعتهم.

وقد سألناهم عن اشتراكهم في اتحاد المجالس الإسلامية في أستراليا؟ فقالوا: نحن مشتركون في مجلس الولاية منذ تأسيس جمعيتنا، ولا زلنا نعتبر أنفسنا أعضاء فيه، ولم يبلغنا المجلس بأننا مفصولون منه رسمياً، ولم نشارك في الانتخابات نحن وغيرنا من بعض الجمعيات، والسبب في امتناعنا وجود أمور غير مرضية منها: أن سياستهم مبنية على الظلم والبعد عن الطريقة الإسلامية السليمة.

حيث قررت أربع جمعيات عزل اللجنة السابقة، وما كان لهم أي حق في ذلك، لأن الكلمة للأكثرية، والأكثرية مع اللجنة القديمة، والجمعيات الأربع هي: بروستن، وكوبرغ، وكارتون، ودندنونج.

وقد حضر الرئيس السابق اجتماع اللجان الأربع، ودعت اللجنة المؤقتة إلى الانتخاب ورفضت الأكثرية لعدم اعتبار تلك اللجنة شرعية، ومع ذلك استمروا في الانتخاب.

وسألنا رئيس هذه الجمعية: هل يتقدم العمل للإسلام في هذا البلد؟ فقال: إن الاختلاف والتشتت وعدم الوحدة كانت سبباً في بعد كثير من الناس عن الاشتراك في المجلس، ولهذا أثره على سير العمل، وقد أردنا أن يأتي إمام من قبرص زارنا قبل سنتين، وطلبنا من الاتحاد تسهيل استقدامه ونحن مستعدون لدفع رواتبه كاملة، فلم يساعدنا الاتحاد الذي هو الممثل الرسمي للجاليات، ولم يبدأ في التعاون معنا في هذا الأمر إلا في شهر شعبان الماضي، مع أنا كنا في حاجة إلى مجيء الإمام قبل ذلك ليؤمنا في رمضان، وبعث الاتحاد المعاملة إلى ولاية فكتوريا فسأل الموظفون في الولاية المجلس هنا ورُفِض الطلب، فنحن لم نتقدم لأن الفرص تضيع منا.

وسئل عن مدى قيام هذه الجمعية بمشروعها: فقال: عندنا خمسة وستون ألف دولار، ولا نقدر على إقامة المشروع لأنه يكلف مليوني دولار للمسجد والمدرسة وبيت الإمام وقاعة العمل الاجتماعي، والمسجد وحده يكلف خمسة وتسعين ألف دولار، وعندنا تصريح لإقامة هذا المشروع من الحكومة صالح لسنتين وقد انتهت المدة وجددنا لسنة أخرى، ونحاول جمع التبرعات من المملكة وغيرها ونخفف من النفقات بتخفيف التصميم لأنه ضخم، ولم نحصل على هذه الأرض إلا بعد صعوبات واتصال بالمحكمة ونريد البدء به في أسرع وقت. وندفع في الأسبوع أجرة الشقة التي نستعملها لنشاطنا الآن 81 دولار.

الجمعية الإسلامية التركية في منطقة لبرود ميدرز:

أسست سنة 1980م. رئيسها: عصمت توك. نائب الرئيس: عبد القادر بوّان. الأمين العام: سليمان يلدوم. عدد اللجنة التنفيذية: ثمانية. عدد الأعضاء المشتركين: 280. عدد الأعضاء المستفيدين من خدماتها: 660 ـ 1000. 90 %، منهم أتراك ويوجد يوغسلاف، وقليل من قبرص وأجناس أخرى.

عندهم خمس قطع من الأرض واسعة لبناء مسجد، واستأجروا دكانا يصلون فيه ويدفعون أجرته أسبوعياً ستين دولاراً. عندهم إمام تركي وراتبه يدفع من الحكومة التركية، يدرس أولادهم كل يوم أحد من الساعة التاسعة صباحاً إلى الواحدة ظهراً، وعددهم 109 طلاب، ويساعد الإمامَ في تدريسهم اثنان من الجالية متطوعان.

وسألناهم: لماذا لم يجتمعوا مع الجمعية التركية؟ فقالوا: إن المسجد في كوبرغ لا يتسع للناس، ويمكن أن تُبنى مساجد لكل جمعية في فروع مختلفة، وقال رئيس الجمعية قد كنا سنة 1978م جمعية واحدة، ولكن على مر الزمن وجدنا أن المركز لا قدرة له على إدارة الفروع كلها، فاستقل كل فرع بنفسه وقال: إن المكان الذي استأجرناه لنشاطنا لا يكفي ولذلك نستأجر غرفاً من مدرسة الحكومة المجاورة.

واشترينا أرضاً ودفعنا ثمنها كاملاً، وعندنا اثنان وأربعون ألف دولار، والمشروع يكلف سبعمائة ألف دولار، والمنارة ترتفع إلى عشرة أمتار، مساحته 98 مترا مربعاً، هذا بالنسبة للمسجد والأرض كلها مساحتها 3561 متراً مربعاً.

ومكاننا مفتوح أربعاً وعشرين ساعة لكل المسلمين، والتعاون مبذول لمن يطلبه منا، وقد صممنا على البدء في بناء المسجد قبل العيد ـ أي عيد النحر ـ إن شاء الله، ويكلفنا وضع الأساس 44 ألف دولار.

جمعية توماستون:

لم يحضر أحد من أعضاء هذه الجمعية، وقد أعطانا بعض الحاضرين من أعضاء الجمعيتين السابقتين
معلومات مقتضبة عن الجمعية: أعضاؤها: 135. اشتروا منزلاً وحولوه إلى مسجد مفتوح كل أيام الأسبوع، يصلون فيه الجمعة والعيد، يقومون ببعض الأعمال الاجتماعية كلف شراء البيت 27 ألف دولار عليهم خمسة آلاف دين، قاموا بتغييرات في البيت ليصلح مسجداً، ليس عندهم إمام، ويتبرع بعض الناس بالإمامة.

جهل، وقلة دعاة، وتفرق!.

وحضر أيضا هذه الليلة إمام جامع شبرتون: إلهام الزبير باردي، وطلب منا أن نستمع إلى شرح بعض المشكلات التي صادفها في شبرتون.

قال: كنت منذ سنتين إماماً، والناس لا يعرفون من الدين إلا التقاليد التي ألفوها، وبعضهم جاء إلى أستراليا قبل خمسين سنة، والذين جاءوا بعد الحرب العالمية الثانية كانوا يعرفون الدين نوعاً ما، ولكنهم نسوا ذلك مع مرور الوقت، وبعد أن جاءوا من ألبانيا جمع المتدينون الناس وأسسوا الجمعية سنة 1958م، وكان مسجدهم أول مسجد بني في الولاية (فكتوريا) ولكنهم لم يكن لهم مرشد، وبعد سنتين جاءهم إمام من يوغسلافيا، وبقي عندهم سنتين ولم تكن رواتبه كافية فسافر وحصلت اختلافات، لأنه هو هرب من الشيوعيين وتوجد هنا أحزاب وقفت ضده، فذهب إلى أمريكا، ولا يوجد لهم إمام بعده منذ عشرين سنة، وكان يأتي إليهم الدكتور محمد العريان فيمكث عندهم أسبوعاً يوجههم، وأحيانا الدكتور عبد الخالق قاضي، وكان يوجد رجل يصلي بهم العيد، وهو غير عالم وكانوا يشربون الخمر في احتفالات العيد.

وعندما جئت سنة 1981م قبل مجيء رمضان بثلاثة أشهر جمعت الناس وكانوا خمسمائة شخص، وتوفى واحد منهم ولم يصل معي منهم إلا ثلاثة أشخاص، مع أنهم كلهم كانوا موجودين، فنصحتهم وقلت لهم إنكم ستموتون مثل هذا الرجل وتحتاجون أن يصلي الناس عليكم فلم لا تصلون عليه؟ فأجابوا: إنهم غير متوضئين ـ وكلمتهم عن التابوت الذي يدفنون فيه موتاهم وأنه تشبه بالكفار، فقال بعضهم: نحن نعمل من أجل هذا التابوت، ورئيس الجمعية نصحهم أن يقبلوا مني فلم يقبلوا.

وجمعنا الجمعية وطلبنا من الحكومة الإذن بدفن المسلمين على الطريقة الإسلامية، فأخذنا تصريحاً بالإذن على أن يكفن الميت في نايلون، ولم يوافق بعض المسلمين على الدفن في غير التابوت، وأخذ المجلس الإسلامي في فكتوريا تقريراً وحصلت خلافات بين المجلس الإسلامي والجمعية في شبرتون، إذ قرر المجلس أن أي إمام أقر الدفن في التابوت يقطع راتبه، وقد حاولت أنا أن لا ندخل في خلافات وقلت: لا داعي للإجبار على الدفن في غير التابوت ولا بد من الحكمة والموعظة الحسنة، لأن الإجبار سيكون سبباً في

تفريق المسلمين، والجمع أولى من التفريق.

وهناك مشكلة أخرى، أنا أدرِّس في الثانوي والإعدادي والابتدائي أدرس سيرة الرسول صلى الله عليه وسلم، وبعض مبادئ الإسلام وليس عندي كتب ولا منهج، وطلبنا من الحكومة الموافقة على بناء المدرسة وأخذنا تصريحاً لبنائها قرب المسجد، وطلبنا من المجلس المساعدة وكذلك من الاتحاد ولم نجد منهم جواباً منذ سنتين، والمدرسة مهمة جداً وعندي اثنان وسبعون طالباً، وقد تبرع خمسة عشر شخصاً كل واحد دفع ألف دولار.

ومن المشكلات مسألة الزواج، نحن نحاول أن يكون على الطريقة الإسلامية، ولكن بعض المسلمين يريدون عقد الزواج في المسجد ويختلط فيه الرجال والنساء، لذلك فنحن في حاجة إلى صالة خاصة للاحتفالات الاجتماعية.

سماع صوت الخنزير مضر!

قال الدكتور جعفر شيخ إدريس: إنه قرأ في جريدة أن بعض الخبراء حذر من سماع صوت الخنزير وقال: إن ضرر صوته كضرر صوت الطائرة، ولا ينبغي التعرض له أكثر من سبع دقائق. قلت: فكيف بأكل لحمه؟!

الخميس 20/10/1404ه.

رجوع سعادة سفير المملكة إلى أستراليا وسؤاله عنا:

اتصل بنا الأخ شفيق الرحمن من سدني في الساعة التاسعة والنصف صباحاً، وذكر لنا أن سعادة سفير المملكة العربية السعودية سلم للاتحاد في سدني مليون دولار إعانة من المملكة العربية السعودية يوم الأربعاء (أمس) وذكر أن سعادته مشتاق لرؤيتنا، فأخذنا منه رقم هاتفي السفير في مكتبه وفي منزله الذي يقيم فيه في كامبرا، لنتصل به وهو الشيخ عبد الرحمن بن ناصر العوهلي.[انتقل بعد ذلك سفيرا في الهند].

وأخبرنا الأخ شفيق أيضاَ بأن الدكتور صالح السامرائي وصل في هذا اليوم من اليابان زائراً، وكان عنده فكلمناه مرحبين به في الأرض الخصبة للدعوة إلى الله إذا وجد الدعاة والفقهاء المخلصون العاملون، وفي الساعة العاشرة جاءنا الأخ رضوان حدارة بالجوازات متضمنة تأشيرة السفر إلى نيوزيلندا.





السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

9423273

عداد الصفحات العام

1669

عداد الصفحات اليومي