=اللهم اجمع كلمة المسلمين على الحق، وارزقهم من يقودهم إلى رضاك في الدنيا والآخرة، ويرفع راية دينك في الأرض على سائر الأديان. =اللهم انصر عبادك المؤمنين على أعدائك وأعدائهم المعتدين - من اليهود والنصارى والمشركين والمنافقين -وأنزل بهم بأسك وأرنا فيهم عجائب قدرتك. =اللهم اطمس على أموالهم، واشدد على قلوبهم فإنهم قد كفروا بك واعتدوا على عبادك المؤمنين بما أنعمت عليهم، اللهم اجعل ما ينفقونه من أموالهم في الصد عن سبيلك والاعتداء على خلقك، حسرة في قلوبهم إلى يوم يلقونك. =اللهم يا منزل الكتاب ومجري السحاب وهازم الأحزاب، اهزمهم، اللهم أرسل عليهم جندا من جندك الذين لا يعلمهم سواك، واهزمهم كما هزمت الأحزاب قبلهم. =اللهم، شتت شملهم وفرق جمعهم واجعل بأسهم بينهم وأشغلهم بأنفسهم واقتلهم، وأخرجهم من ديار المسلمين مقهورين ذليلين حقيرين، خزايا ندامى موتورين. =اللهم فك أسر المأسورين، وادفع عنهم، وارفع قدرهم، وأعزهم في دنياهم وآخرتهم، وأذل أعداءهم الذين ظلموهم، في الدنيا والآخرة يا قوي يا عزيز يا رب العالمين. =يا من أهلكت قوم نوح وعاد وثمود وصالح وشعيب، وأهلكت فرعون الذي علا في الأرض وقومه، وكل جبار معتد، أهلك كل عنيد وجبار ومعتد وظالم واكف عبادك المسلمين منهم بما شئت. =يا من تقول للشيء كن فيكون، دمر هؤلاء المعتدين الذين علوا في الأرض وأفسدوا فيها وأهلكوا الحرث والنسل، فأنت أعلم بضعفنا وأرحم بنا من أنفسنا، فليس لنا من يدفع عنا سواك يا حي يا قيوم يا رب العالمين. وصلى الله وسلم على سيدنا ونبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.({قُلْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ فَإِنْ تَوَلَّوا فَإِنَّمَا عَلَيْهِ مَا حُمِّلَ وَعَلَيْكُمْ مَا حُمِّلْتُمْ وَإِنْ تُطِيعُوهُ تَهْتَدُوا وَمَا عَلَى الرَّسُولِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ (54) وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُم فِي الأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمْ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُوْلَئِكَ هُمْ الْفَاسِقُونَ (55) وَأَقِيمُوا الصَّلاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ (56)}) النور
(03)سافر معي في المشارق والمغارب :: (02)سافر معي في المشارق والمغارب :: (01)سافر معي في المشارق والمغارب :: (012)سافر معي في المشارق والمغارب :: (011)سافر معي في المشارق والمغارب :: (010)سافر معي في المشارق والمغارب :: (017)تابع للقاعدة الثامنة :: (09)سافر معي في المشارق والمغارب :: (016)التزكية الربانية :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


(09)سافر معي في المشارق والمغارب

(09)سافر معي في المشارق والمغارب

السفر إلى مدينة فانكوفر:

ودعنا الإخوة وذهبنا إلى المطار، أكملنا الإجراءات، وصعدنا إلى الطائرة التي أقلعت بنا من مطار أدمنتون، في الساعة الثانية إلا اثنتي عشرة دقيقة، وهبطت بنا في مطار فانكوفر في الساعة الثالثة والدقيقة السابعة ـ أي أن مدة الطيران كانت ساعة تقريباً.

في مدينة فانكوفر

استقبلنا الأخ أبو بكر أبو صبيح الليبي، وهو شاب صالح يتوقد ذكاء، ومتحمس للدعوة، وهو من كبار أعضاء الاتحاد في مدينة فانكوفر، أنزلنا في فندق: "دلتا" وهو يقع في مكان فسيح، تحيط به الأشجار ويرى ساكنه الجبال الشاهقة التي غطت قممها الثلوج، فَتُرى كأنها صفوف مصلين ذوي عمائم بيضاء.

الاجتماع بالمسلمين في المسجد:

وفي الساعة السابعة إلا ربعاً جاءنا بعض الإخوة، فنقلونا إلى المسجد حيث صلينا معهم العصر- يدخل وقت العصر عندهم في الصيف الساعة السابعة والنصف-وبعد صلاة العصر كلفني الشيخ إلقاء المحاضرة المطلوبة التي بدأت في الساعة الثامنة إلا ربعاً، وانتهت في الساعة العاشرة إلا ربعا. وكانت تدور حول وجوب فهم أصل الدين: لا إله إلا الله محمد رسول الله، صلى الله عليه وسلم، ووجوب الاجتماع والتعاون. وكان عدد الحاضرين كثيراً نسبياً، والمسجد كبير يتسع لما لا يقل عن خمسمائة مصلٍ، ولكنه لم يمتلئ، و في مؤخرة المسجد طابق علوي يصلي به النساء، وفيه قاعة للاجتماعات ومرافق: دورات مياه وأماكن


مسجد فانكوفر وضوء، وقاعة للدراسة. ويبدو أن المسجد عامر بجماعة التبليغ الذين هم الكثرة في الجالية، وأكثرهم من الهنود والباكستانيين والفيجيين والعرب وغيرهم.

وقبيل الساعة العاشرة أذن لصلاة المغرب وصلى الشيخ بالناس، ثم ألقى كلمة مختصرة انتهت في الساعة العاشرة والنصف.


صلاة المغرب في مسجد فانكور

جمعية مسلمي بريتش كولمبيا:

ثم قام رئيس جمعية مسلمي بريتش كولمبيا-أي جمعية كولومبيا البريطانية-حشمت علي فألقى كلمة رحب فيها بالضيوف، وأبدى سروره وسرور جمعيته بهذه الزيارة.

وقال: إن الجمعية أنشئت سنة 1966م، وعدد أفرادها عشرة آلاف، وعدد أفراد اللجنة التنفيذية أحد عشر، يضاف إليهم خمسة يكونون مجلس أمناء. والخدمات التي تؤديها الجمعية للمسلمين: توعيتهم في أمور الدين وإقامة الصلاة جمعة وجماعة، وتحديد أوقات الصلوات والصيام والأعياد، وكذلك دفن الموتى وعقد الأنكحة. وقال: طلبنا من الحكومة أن تمنحنا كل سنة الإذن لاثني عشر لاجئاً، وتساعد في تنظيم الرحلة للحج والعمرة.
وعندنا مدرسة إسلامية كاملة، بها الآن خمسة وأربعون طالباً، ويتوقع أن يكون عددهم في السنة المقبلة مائة، وقد حفظ القرآن الكريم ثلاثة أشخاص، وهذا أول حدث يحصل في كندا.

والمسؤولون عن التعليم والتوجيه في البلد، هم يهود ونصارى، ولا يألون جهداً في محاولة إذابة أبناء المسلمين في العالم الغربي، ونحن نحاول تحصين أبنائنا بتعليمهم حتى يقاوموا التيارات المتعددة ويدعوا إلى الله.

وأعضاء الجمعية هم من العرب، والهنود، والباكستانيين، وفيجي، وتركيا، ومن كل الجنسيات الموجودة في البلدة. وأغلبهم من فيجي وباكستان والهند. والأمر الجيد عندنا أنه لا توجد إلا جمعية واحدة مؤثرة، وقد توجد جمعيات صغيرة، ولكنها جمعيات قومية ونشاطاتها تتركز في إقامة الحفلات وأعياد بلادهم، وأغلب تلك الجمعيات مشتركة في جمعيتنا. وقد أسس هذا المسجد في سنة 1983م.

وأول مسجد أسس في حارة سرى، وكان في الأصل كنيسة وتم تحويله إلى مسجد سنة 1978م. والمركز الإسلامي لجمعية الباكستان أسس سنة 1964م وتشرف عليه هذه الجمعية. وتملك الجمعية ثلاثة بيوت: بيتان منها لهذا المسجد، والثالث لمسجد سرى.

واشترت الجمعية أرضاً لإعدادها مقبرة لموتى المسلمين، تتسع لألف قبر، وسنقوم بتسويرها قريباً، وأهم ما نريد إقامته الآن بناء مدرسة لأبنائنا ثم مكتبة، وتقدر أملاك الجمعية بمليون وثلاثة أرباع المليون.

وسألنا الأخ حشمت علي عن علاقة الجمعية بالاتحاد فظهر من كلامه أن علاقتها به ضعيفة جداً، وأن أهم ما عندهم أن ينالوا تزكية من الاتحاد لجمع التبرعات وقال: إن من الجمعيات المسجلة مع الاتحاد جمعيتهم ولكن تمثيل الاتحاد لها ضعيف. ثم اختتمت الجلسة، وودعنا الإخوة ورجعنا إلى الفندق في الساعة الواحدة والنصف تقريباً.

الأحد: 19/10/1405ﻫ

متعة يزداد بها الإيمان:

لا أنسى جمال المناظر التي استمتعنا بها هذا اليوم، ولا أنسى تلك الكلمة التي قالها لنا الأخ أبو بكر

صبيغ: إن كثيراً من الدعاة يزروننا ويتجشمون المصاعب، ويخرجون من الطائرة إلى الفندق، ثم من الفندق إلى المسجد، أو إلى أحد المنازل، ثم يخرجون من الفندق إلى الطائرة، ولا يتمتعون بجمال الطبيعة الذي يوجد في هذه البلاد. ولهذا فقد قررنا أن نصحبكم إلى تلك المناظر.


سررت كثيراً عندما سمعت هذا الكلام، فقد كنت أنظر من نافذة الغرفة في الفندق، إلى تلك الجبال التي لبست جلابيب من الغابات الخضراء، وعمائم الثلوج البيضاء، وأنا في غاية من الشوق إلى الاقتراب منها قليلاً، لأراها عن كثب فقلت له: هل نستطيع أن نصل إلى تلك الجبال؟ فقال: إن شاء الله.
شلالات شانون البياض الذي يرى على الصخور هو شلالات شنون

جاءنا الأخ أبو بكر في الفندق صباح هذا اليوم الأحد في الساعة السابعة والنصف، وذهب بنا إلى تلك الجبال التي كستها الغابات وغطت قممها الثلوج في أيام الصيف، وكانت الشمس ساطعة، وكنا نسير في الطريق فلا نرى غالباً الأرض لكثافة الغابات، والماء السائح من الثلوج ينساب في الشعاب، ومياه المحيط الهادي في ضفته الشرقية تداعب سفوح تلك الجبال فكانت مناظر عجيبة: جزر من الجبال، يحيط بمجموعة منها المحيط الهادي، ويغطي قممها الجليد، وتنساب في شعابها الشلالات، المتسربة من ذلك الجليد، والغابات تكاد تغطيها من جميع جهاتها.

اجتمعت للناظر زرقة مياه المحيط، وخضرة الغابات وبياض الثلوج والأنهار، وتسمع أذنه هدير أمواج المحيط وهي تنطح الجبال الموجة تلو الأخرى، وخرير النهر النازل ماؤه من قمة الجبل يداعب الصخور، وأصوات أنواع من الطيور التي تسرح وتمرح على أغصان الغابات أو تسبح في البحر.

ولقد كنت لا أدري إلى أين التفت، لتنوع المناظر وعدم إغناء بعضها عن بعض، مشينا مسافة طويلة إلى أن استقر بنا المطاف بمنتزه (شانون SHANNOON) على وزن ممنون الذي يتدفق شلاله الجميل من
على قمة جبل عال يبلغ ارتفاعه ثلاثمائة متر تقريباً، والشلال ناشئ عن الثلوج المتجمعة هناك، ويسيل
متعرجاً مع تعرجات الشعب هنا وهناك، وهو في غاية الصفاء والعذوبة والبرودة، ويلتقي في النهاية بمياه


في الطريق إلى شلالات شنون

المحيط الهادي ليذيقه شيئاً من عذوبته التي يفقدها – في الظاهر-، وبجانبه أكبر كتلة صماء في العالم وهي صخرة تُكَوِّن جبلاً كبيراً.




وقد أنشأت الدولة للسائحين مرافق جيدة، تمكنهم من البقاء في المنطقة دون مشقة، من دورات مياه نظيفة للرجال، وأخرى للنساء، ومقاعد خشبية في ساحة يتمتع القاعد فيها بذلك الجمال، والمقاعد متصلة بمناضد لتناول الطعام عليها. وقد كان الأخ أبو بكر حمل معه طعام الإفطار فأفطرنا.

معلومات عن المسلمين في مدينة فانكوفر:

وزادنا الأخ أبو بكر خيراً على خير، فأعطانا بعض المعلومات، التي سجلتها في نفس المنتزه. قال: إن عدد الطلبة في الجامعة لا يزيد عن عشرة من العرب، وغير العرب لا يزيدون عن خمسة عشر، وإن الاتحاد بدأ عمله هنا منذ سنتين، وأعضاء الاتحاد هم أعضاء رابطة الطالب المسلم العربي، وإنهم يجتمعون في المسجد يومياً، وإنهم يقيمون مخيمات يدعون لها بعض المحاضرين للاستفادة منهم، ولهم حلقتان: إحداهما في المسجد الكبير، والأخرى في مسجد مركز المدينة، وإنهم يشتركون مع الجماعة الإسلامية ـ جماعة المودودي ـ في حلقاتهم، وهذه الجماعة تتدارس التفسير والتجويد والحديث والفقه.

وإن غالب الجالية في هذا البلد من جماعة التبليغ، ولا يوجد تعاون قوي بين الاتحاد وجماعة التبليغ، للاختلاف في أسلوب العمل. وقال: إنه يوجد في هذه الأيام اجتماع لأعضاء حلقات المودودي في تورنتو، ويحتمل أن يحضر اجتماعهم الدكتور علي جريشة، كما يوجد اجتماع لجماعة التبليغ في ديترويت.

وتحدث الأخ أبو بكر عن المدعو رشاد خليفة المصري الساكن في الولايات المتحدة الأمريكية، وقال: إنه ينكر سنة الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد جاء الشيخ عبد الله بن قعود وناقشه، ولكن بدون فائدة، ويظهر أن الرجل إما أن يكون عميلاً للمخابرات الأمريكية، وإما أن يكون عضواً من أعضاء الماسونية، لأنه ينهج نهج القاديانية.

وتوجد هنا شلة يتزعمها أحد الشيعة، دعوا رشاداً هذا لإلقاء محاضرة عندهم، وزوجته في أمريكا إذا غاب هو تؤم المصلين في المسجد، ولا يعترف بالحجاب، وهو جاد في نقض عرى الإسلام بالتشكيك فيه، وبخاصة الإيمان بالرسول صلى الله عليه وسلم، ولذلك يحذف كلمة "أشهد أن محمداً رسول الله من الأذان" ولكن المسلمين هنا لم ينساقوا وراءه، بل كلهم يكرهونه، قلت له: لكن يجب أن يحذر منه فمعظم النار من مستصغر الشرر.

في حلقة الإمام المودودي:

بعد أن استمتعنا بتلك المناظر الجميلة، وتلك المرافقة الطيبة مع الأخ أبي بكر، رجعنا إلى البلد حيث كنا على موعد مع أعضاء حلقة الإمام المودودي في الجامع الكبير. وصلنا إلى الجامع في الساعة الثانية عشرة، وهم يدرسون تفسير بعض الآيات القرآنية من سورة الأنفال، وعندما جلسنا في الحلقة وقف المتحدث الدرسَ وألقوا إلينا بعض الأسئلة وأجيبوا عنها.





السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

9206185

عداد الصفحات العام

1124

عداد الصفحات اليومي