{وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلاَّ أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِي مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (22) } [إبراهيم]
(04) سافر معي في المشارق والمغارب :: (03) سافر معي في المشارق والمغارب :: (04)قواعد في تزكية النفس القاعدة الثالثة: :: (02)سافر معي في المشارق والمغارب-البرتغال :: (03) قواعد التزكية :: سافر معي في الشارق والمغارب :: (01)سافر معي في المشارق والمغارب الرحلة إلى البرتغال الأحد: 1409 ﻫ ـ 1988م :: (02) قواعد في تزكية النفوس :: (010) سافر معي في المشرق والمغارب :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


سبب تفكيرها في البحث عن الأديان.

سبب تفكيرها في البحث عن الأديان.
وقالت: إن دراستها للإنسانيات كانت سبباً في تفكيرها في الدين، ووجدت أساتذة عرضوا أفكاراً صحيحة عن الإسلام، فوضعوها على الطريق بدون قصد، حتى تخطت بذلك الحاجز الذي وضع ضد الإسلام.
وكانت أمها تهاجم الأديان.
واختارت هي دراسة الإنسانيات، لتتمكن من اصطحاب كتب دينية إلى منزلها لتدرسها بحجة هذه الدراسة، وكانت هي تنوي البحث عن الثقافات والأديان حتى تحصل على فهم ما تبحث عنه، وكان لها أصدقاء مسلمون فعاشرتهم، وعاشت معهم مجتمعاً مسلماً صغيراً، فاعتادت أشياء كثيرة من الإسلام، وكان أولئك الأصدقاء من جنوب إفريقيا.
وأفادها كون هؤلاء المسلمين ذوي عقلية غربية، ومع ذلك أسلموا، وهم يفهمون الصعوبات النفسية عندها، ويجيبون عن أسئلتها التي تهمها.



السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

13603772

عداد الصفحات العام

428

عداد الصفحات اليومي