{وَقَالَ الشَّيْطَانُ لَمَّا قُضِيَ الأَمْرُ إِنَّ اللَّهَ وَعَدَكُمْ وَعْدَ الْحَقِّ وَوَعَدْتُكُمْ فَأَخْلَفْتُكُمْ وَمَا كَانَ لِي عَلَيْكُمْ مِنْ سُلْطَانٍ إِلاَّ أَنْ دَعَوْتُكُمْ فَاسْتَجَبْتُمْ لِي فَلا تَلُومُونِي وَلُومُوا أَنْفُسَكُمْ مَا أَنَا بِمُصْرِخِكُمْ وَمَا أَنْتُمْ بِمُصْرِخِيَّ إِنِّي كَفَرْتُ بِمَا أَشْرَكْتُمُونِي مِنْ قَبْلُ إِنَّ الظَّالِمِينَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ (22) } [إبراهيم]
(04) سافر معي في المشارق والمغارب :: (03) سافر معي في المشارق والمغارب :: (04)قواعد في تزكية النفس القاعدة الثالثة: :: (02)سافر معي في المشارق والمغارب-البرتغال :: (03) قواعد التزكية :: سافر معي في الشارق والمغارب :: (01)سافر معي في المشارق والمغارب الرحلة إلى البرتغال الأحد: 1409 ﻫ ـ 1988م :: (02) قواعد في تزكية النفوس :: (010) سافر معي في المشرق والمغارب :: (034)الإيمان هو الأساس - أمور تؤخذ من قصة في إنكاره الإيمان باليوم الآخر :: حوار مع الأخ المسلم البريطاني - حامد لي :: (022)تربية المجتمع - اجتناب الهجر والتقاطع :: حوار مع الأخ المسلم الألماني - هادف محمد خليفة. :: (021)تربية المجتمع - الاحتقار والسخرية :: إيجاد الوعي في الأمة-الندوي :: حوار مع الأخ المسلم الألماني عبد الشكور كونزا(KUNZE) -فرانكفورت :: (020)أثر تربية المجتمع- اجتناب الحسد :: (39)السيرة النبوية - ما لاقاه الصحابة من أذى في مكة: ::
   
جملة البحث



السابق

الفهرس

التالي


في منزل الأخ أحمد أبي لبن:

في منزل الأخ أحمد أبي لبن:
أصر الأخ أحمد بن سامي أبو لبن الفلسطيني على أن أبيت في منزله، لأن زوجته وأولادها كانوا في الأردن، فبت عنده.
ولد الأخ أحمد أبو لبن في مدينة يافا سنة 1946م، وهاجرت عائلته إلى مصر، وأنهى دراسة الهندسة في جامعة عين شمس، ونشأ نشأة إسلامية، لأن أسرته كانت متدينة، كان أبوه سكرتيراً للحاج أمين الحسيني.
عمل في الكويت ثماني سنوات في مجال النفط، وتتلمذ على فضيلة الشيخ حسن أيوب، وشاركه في نشاطه من سنة 70 ـ 1978م.
وانتقل إلى الإمارات في أبي ظبي، وبدأ نشاطاً مستقلاً واعظاً وخطيب جمعة، وكان يعمل في شركة البترول لمدة أربع سنوات.
وفي أول سنة 1982م ذهب إلى نيجيريا للعمل مع شركة يملكها عرب، وهي شركة مقاولات إسلامية في ولاية البرنو، والذي يملك الشركة خال زوجته عارف زبادنة، وهو مقيم في بريطانيا، كان أبوه قد هاجر إلى نيجيريا سنة 1939م، وأولاده لهم صلة قوية بالحاج أبي بكر غومي.
ثم جاء الأخ أحمد إلى الدنمارك ـ كوبنهاغن ـ سنة 1984م متعاقداً مع وزارة الأوقاف الكويتية، ويمتد نشاطه إلى بقية الدول الإسكندنافية.
نشاطه في الجانب الاجتماعي، وهو يأخذ نصف وقته مع عائلات مسلمة جاهلة في البيئة الأوربية.
ونشاطه في الجانب الثقافي: يلقي دروساً في حلقات دورية في كتب منهجية في الفقه ـ فقه السنة ـ والتفسير الواضح للشيخ حجازي، لشباب الجاليات الإسلامية باللغة العربية، والعقيدة في كتاب تعريف عام بدين الإسلام للشيخ علي الطنطاوي، وأغلب هؤلاء الشباب في مستوى المتوسط، والتدريس يكون في يوم السبت.
ويخطب الجمعة في مسجد النور الذي أنشأته المجموعة العربية الموجودة في الدنمارك.
ويتجول في المدن المختلفة لتحميس الناس بالالتزام بالإسلام.
شارك في تطوير المدرسة العربية والإسلامية، ويحاول الاتصال بمدرسي المدرسة ومدارس البلدية الحكومية من الذين يدرسون اللغة العربية والدين، لإعطائهم معلومات، وإشعارهم بجدية العمل والشعور بالمسؤولية.
ويدعى لإلقاء محاضرات في المدارس والمعاهد والجامعات، بعد اتصاله بالمسؤولين فيها وتفاهمه معهم.
وزوجته تدرِّس المسلمات الدنماركيات الدين واللغة العربية، يومي الأحد والثلاثاء، وتعقد حلقات في البيوت للنساء العربيات.
وينسق مع التجمعات والمنظمات الإسلامية والمراكز في القضايا التي تهم المسلمين، مثل اللحم الحلال وتوحيد صيام رمضان وصلاة العيدين.
ويشارك في لقاءات ثانوية أخرى.



السابق

الفهرس

التالي


جميع حقوق الطبع محفوظة لموقع الروضة الإسلامي 1439هـ - 2018م

13603605

عداد الصفحات العام

261

عداد الصفحات اليومي